“رايح على فين تاني” ارتفاع أسعار السكر 10 ألف جنيه من بداية الشهر وسعر السكر في البطاقات التموينية
ارتفاع أسعار السكر 10 ألف جنيه من بداية الشهر

يوجد خبر محزن لجميع التجار والمستهلكين وهو ارتفاع أسعار السكر 10 ألف جنيه من بداية الشهر، حيث أنه سوف يصل سعر الطن إلى 50 ألف جنيه، بدلا من سعر 40 ألف جنيه، أيضا شهد السوق حالة من ارتفاع أسعار السكر بشكل ملحوظ، وهذا نتيجة قلة البضاعة المعروضة من السكر، في جميع المحلات التجارية عند كبار وصغار التجار في الأسواق المصرية، وتختلف أسعار كيس السكر من تاجر إلى تاجر آخر ومن مدينة ومحافظة للأخرى.

ارتفاع أسعار السكر 10 ألف جنيه من بداية الشهر

الكثير من الأشخاص في مصر يستغلون انخفاض سعر كيس السكر ويشترون كميات كبيرة منه، لذلك قامت الدولة في الفترة الأخيرة بتحديد الكميات التي من المفترض أن يأخذها كل فرد حتى لا يأخذ النجار كميات كبيرة ولا يتبقى شيء للأشخاص الذين يحتاجون هذه السلع بكميات قليلة، وتختلف أسعار السكر كما ذكرنا في المحلات التجارية حيث يبيع الكثير من التجار كيس السكر بحوالي 50 جنيه والآخر بحوالي 55 أو 60 جنيه، وقال الأستاذ مدحت الفيومي أن هذه الأزمة التي حدثت في أسعار السكر أثرت بشكل كبير على تصنيع الحلوى في الكثير من المصانع، و الشركات التي تقوم بتصنيع المواد الغذائية، وأيضا الأفراد المستهلكين السكر في حياتهم اليومية يجدون صعوبة بالغة في إيجاده بسعر مناسب.

وطلبت الجهات المختصة من الحكومة أن تقوم بضبط كل تاجر له يد في احتكار السكر و تخزينه وحجبه عن السوق حتى يبيعه في السوق السوداء بسعر مرتفع ويمنعه عن الشعب المصري، و أيضا توضيح سبب هذه الأزمة التي تتفاقم كل فترة عن الفترة التي تسبقها بكثير.

سعر السكر في البطاقات التموينية

وزارة التموين تحاول أن توفر المواطن كيس السكر بسعر مدعم في البطاقات التموينية، حيث توفر الوزارة لكل فرد داخل البطاقة التموينية كيس واحد من السكر، فإذا كانت البطاقة تحتوي على 3 أفراد فإن صاحب هذه البطاقة يستلم 3 أكياس من السكر، كما وفرت الحكومة العديد من الشوادر في جميع أنحاء الجمهورية، ووفرت بها السمر بسعر مناسب على البطاقة التموينية بسعر 27 جنيه، وهذا سعر مميز بالنسبة للأسعار الخيالية التي يبيع بها التجار ويقومون باستغلال المواطنين.

قد يهمك أيضاً :-