مقلب السوداني.. مقطع السوداني لازالت الضوضاء مستمرة رغم القبض علي عبدالرحمن ابوحبايه

مقلب السوداني.. مقطع السوداني لازالت الضوضاء مستمرة رغم القبض علي عبدالرحمن ابوحبايه

انتشر مقطع فيديو على منصات التواصل الاجتماعي يظهر مقلبًا قام به مجموعة من الشباب السعوديين بحق شخص سوداني يعمل في المملكة العربية السعودية لكسب الرزق، وتسبب هذا المقلب السخيف في إلحاق ضرر بالسوداني وعائلته، وأثار تعاطفاً كبيراً من قبل نشطاء تويتر الذين طالبوا بمحاسبة الأشخاص الذين نفذوا المقلب وتقديمهم للعدالة.

ظهر السوداني في فيديو آخر بعد انتشار المقطع مستاءً جدًا ويشعر بالغضب تجاه الذين نفذوا المقلب فيه، حيث تم تشويه سمعته وتعريضه وعائلته للإذى.

ومن المهم أن نذكر أن النيابة العامة وضعت عقوبات رادعة لمن يقومون بالتشهير بالأشخاص وتسبب الضرر لهم عبر منصات التواصل الاجتماعي، فالتشهير يُعتبر جريمة تعاقب عليها القانون، ويعد مقطع المقلب جريمة معلوماتية، موجبة لعقوبات جزائية رادعة تصل إلى السجن لمدة سنة وغرامة تصل إلى 500,000 ريال.

كانت شرطة مكة ألقت أمس الأربعاء القبض على الشخصين صاحبي المقلب لإساءتهما للوافد عبر محتوى مرئي، وفق ما أعلن جهاز الامن العام السعودي، وقال في بيان إنه تم القبض على “مقيم ومواطن ظهرا في محتوى مرئي يسيئان لمقيم بظهور أحدهما متنكرًا بزي نسائي أثناء وجودهما في مركبة وتوثيق فعلهم ونشره” ، كما أكد الأمن العام أن هذا التصرف يمس “بالحياة العامة وحرمة الحياة الخاصة”.

أعرب العديد من السودانيين والسعوديين عن تعاطفهم مع الرجل السوداني الذي تعرض لإساءة كبيرة في مقلب الذي تم تنفيذه فيه، قام الناس بإعادة نشر فيديو للرجل المسمى أحمد، حيث أكد في الفيديو أنه واجه مشاكل مع أبنائه وعائلته نتيجة انتشار الفيديو المقلب المعروف ، وأكد الرجل في الفيديو أنه لم يكن يعلم أي شيء عن المقلب ولم يوافق على نشره، هذا يعني أن الفيديو تم تداوله بدون موافقته وأدى إلى إحداث مشاكل وتأثير سلبي على حياته وحياة عائلته ، تعبّر هذه الردود وإعادة نشر الفيديو عن استياء ورفض لمثل هذه الأفعال التي تسبب إلحاق الأذى بالناس وتشويه سمعتهم، وتعكس أيضًا الدعوة لمحاسبة الأشخاص الذين قاموا بتنفيذ المقلب وتأكيد أن مثل هذه الأفعال غير مقبولة وتستحق العقاب.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *